هل صدقت توقعات "العمياء فانغا" !

رغم رحـيلها منذ 23 عاماً، إلا أن العـرافة البلغارية الضـريرة فانغيليا بانديفا غوشتيروفا، التي اشتـهرت بلقب "بابا فانغا"، ما زالت تصنع الأخـبار بسبب تنـبؤاتها التي تحـقق الكثير منها بالفعل.

 

وبحسب ما نشرته مؤخرا صحيفة "ميرور" البريطانية، كانت "بابا فانغا" قد ذكرت قبل وفاتها في عام 1996 بعض التنبـؤات للعام 2020، منها على سبيل المثال أن يسقـط الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، فريسة لمـرض غامـض في 2020 قد ينتـهي به وهو مصاب بالصم أو بورم في المخ.

كما تنبأت "بابا فانغا" أيضاً بأن يتعـرض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في 2020 لمحـاولة اغـتيال من داخل الكرملين.

 

وصباح الجمعة 2 تشرين الأول 2020 ، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إصابته وزوجته ميلانيا ترامب بفيروس كورونا. وقال ترامب في تغريدة عبر حسابه بموقع "تويتر"، إن التحاليل أثبتت إصابته هو والسيدة الأولى ميلانيا ترامب بفيروس كورونا المستجد.

 

 

ونقل ترامب إلى مستشفى "والتر ريد" العسكري في واشنطن لبضعة أيام كإجراء احترازي بعد تأكد إصابته بمرض كوفيد-19.

 

وكان من أول تنبؤات "بابا فانغا" التي صـدقت بالفعل، عندما تنبأت في عام 1988 بغـرق غواصـة روسية، وهو ما تحـقق بعد 12 عاماً، عندما غـرقت الغواصة الروسية "كي-141 كورسك" بالقرب من القـطب الشمالي في آب 2000.

 

أما سبب شهرتها الفعلية، فيعود إلى التنـبؤ الذي أعلنت عنه بعد ذلك بعام، أي في 1989، حينما تنـبأت بأن الولايات المتحدة قد تتعـرض لهجوم من "طائرين فولاذيين".

 

وتحققـت توقعاتها بعد 12 عـاماً أيضاً، في حـادث سقـوط برجـي "مركز التـجارة العالمي" بنيويورك، المعـروف باسم حادث 11 أيلول.

 

كما تنبأت أيضاً بخروج بريطانيا من الاتحـاد الأوروبي "بريكست".

 

وتقول صحيفة mirror البريطانية إن نسبـة تحقق تنبوءات فانغا تصـل إلى 85 بالمئة.