وحذرت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد في وقت سابق المواطنين بعدم التراخي عند ظهور أعراض فيروس كورونا أو أعراض الاشتباه والذهاب إلى المستشفيات.

وأشارت إلى وصول عدد مستشفيات وزارة الصحة التي تستقبل حالات فيروس كورونا إلى 363 مستشفى على مستوى الجمهورية لإدارة جائحة فيروس كورونا وتقديم الخدمات الطبية للمواطنين خلال الجائحة، مضيفة إلى أن هذه المستشفيات تضم 4500 ألف سرير و4500 سرير رعاية و2500 جهاز تنفس صناعي.

وطبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافى المريض من فيروس كورونا.

وحتى الجمعة، فإن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد هو 147810 حالة من ضمنهم 117529 حالة تم شفاؤها، و 8085 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.