مفتي مصر يدين اقتحام "الأقصى" ويدعو المجتمع الدولي لوقف الاستفزازات الإسرائيلية

استنكر مفتي جمهورية مصر العربية، رئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم الدكتور شوقي علام، اقتحام سلطات الاحتلال الإسرائيلي، المسجد الأقصى المبارك والاعتداء على المقدسيين والمُصلين.

 وأدان مفتي مصر في بيان صحفي، إطلاق قوات الاحتلال الرصاصَ المطاطيَّ وقنابل الغاز تجاه المصلين عقب صلاة المغرب؛ مما أسفر عن إصابات.

وأكد أن الممارسات العدوانية من قِبل الكيان المحتل تمثل استفزازًا مباشرًا للمصلين الفلسطينيين، واعتداءً صارخًا على المسالمين العزل وحرمانهم من أداء شعائرهم الدينية؛ مما يعد انتهاكًا القانون الدولي.

وندد بقيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بتهجير عائلات فلسطينية من منازلهم في حي "الشيخ جراح" بالقدس الشرقية، وهو ما يمثل انتهاكًا لمقررات الشرعية الدولية والقانون الدولي الإنساني.

وقال مفتي مصر إن سلطات الاحتلال لا تزال تضرب بالاتفاقيات والقوانين الدولية عُرْض الحائط وسط صمت المجتمع الدولي الذي من المفترض أن يتحرك لمنع هذه الممارسات العدوانية التي يقوم بها الاحتلال تجاه المصلين والمدنيين الأبرياء.

وطالب كافة المنظمات الدولية المعنية بالتدخل السريع والعاجل لوقف الممارسات والانتهاكات من الاحتلال الإسرائيلي تجاه الفلسطينيين والاعتداءات المستمرة على المسجد الأقصى المبارك.