المقاومة : سندافع عن مقدساتنا مهما كلفنا الثمن ... تفاصيل

أكدت الأذرع العسكرية لفصائل المقاومة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، مراقبتها عن كثب لسلوك الاحتلال الإسرائيلي في القدس والمسجد الأقصى.

وقالت ألوية الناصر صلاح الدين الذراع العسكرية للجان المقاومة الشعبية إنها "تراقب عن كثب سلوك العدو الصهيوني اليوم بالقدس والمسجد الأقصى وسيكون للمقاومة ضمن الغرفة المشتركة الكلمة في الدفاع عن مقدساتنا مهما كلفنا من ثمن".

في ذات السياق، أكد أبو خالد الناطق العسكري لكتائب المقاومة الوطنية (قوات الشهيد عمر القاسم) متابعتهم عن كثب ما يجري من خطوات تصعيدية للاحتلال واستفزازات قطعان المستوطنين في مدينة القدس المحتلة.

وحذر الناطق العسكري لكتائب المقاومة الوطنية، حكومة الاحتلال الجديدة من المساس بها، مشدداً على أن "مقاتلينا لم يقفوا ولن يقفوا مكتوفي الأيدي".

وأردف قائلاً: "على من يشعل النار تحمل مسؤولية إخمادها، فلا تختبرونا، فالمقاومة حاضرة في الميدان، وستستأنف معركة سيف القدس التي قضت مضاجع العدو من حيث ما توقفت".