الفنان توفيق يصفق لعطية على الهواء بشأن رأيه في أزمة ابنته

 

وجه مبروك عطية، الأستاذ بجامعة الأزهر الشريف، كلمة للفنان المصري رشوان توفيق، حول الخلاف مع ابنته آية، التي استولت على وديعة وضعها باسمها، وطلب منها عدم سحبها لحين وفاته.

 

وخلال لقاء جمعهما عبر فضائية (mbc مصر)، قال عطية: "كلمتي إليك لا تبكي فدموعك غالية، لا تبكي فدموعك أرقتني، ومن المؤكد أن في الموضوع لبس، وعما قريب تنكشف الغمة، وتأتي ابنتك إلى حضنك متعشمة في اتساع صدرك المعهود، وستبكي على كتفيها دموع فرح لا إحساس بالانكسار".

 

وصفق الفنان رشوان توفيق لعطية، حينما أكد الأخير أنه يتصور أن آية لا حول لها ولا قوة في هذه الأزمة، مؤكدا أنه من رحمة الله عليه وجود هبة ابنته الأخرى بجواره.

 

وعرض عطية على حفيد رشوان توفيق، التدخل بين والدته وجده للصلح بينهما، مؤكدا أن أي إنسان يجوز له أن يهب أي إنسان أي شيء في حدود المعقول، وإذا جازت الهبة للأجانب فإنها للأبناء أولى، منوها إلى أنه يستحسن العدل بين الأبناء فيها، ذكرهم كإنثاهم.

 

وأضاف: "كل بني آدم مينفعش يرجع في هداياه إلا الوالدين وبدون توكيل، أنا أديت ابني حاجة وأرجع أخدها في أي وقت".

 

وقالت هبة توفيق إن والدها يشعر بالحزن والألم منذ شهرين عندما بدأت هذه الأزمة وبعد تلقيه العديد من الإنذارات القضائية التى وصلته على منزله، بعدما رفعت شقيقتها آية وابنها وزوجها دعاوى قضائية على والدها الفنان رشوان توفيق.

 

نداء الوطن