ارتباك في سجون الاحتلال.. الأسرى الفلسطينيون يبدأون خطواتهم التصعيدية

 

أعلن الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال الإسرائيلي، حل كافة الهيئات التنظيمية لجميع الفصائل كجزء من الخطوات الاحتجاجية التي أعلنت عنها لجنة الطوارئ العليا للأسرى..

تقرير مصور لقناة "الغد"، أشار إلى أن هذه الخطوة، تعني أن إدارة مصلحة السجون مجبرة على مواجهة الأسرى كأفراد. وتأتي كإجراء احتجاجي أخير قبل الذهاب لإضراب مفتوح عن الطعام يوم الخميس المقبل.

وقرر الأسرى الفلسطينيون في السجون الإسرائيلية، تنفيذ خطوات تصعيدية جديدة، اعتبارا من يوم غد الأحد.

جاء ذلك احتجاجا على ما وصفوه بـ ”تنصل إدارة السجون من التفاهمات التي تم الاتفاق عليها سابقا“، في حين استدعت السلطات الإسرائيلية مزيدا من عناصرها.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن ”الأسرى سينفذون غدا الأحد، خطوة حل الهيئات التنظيمية في كافة سجون الاحتلال.

كما تم رصد ”تواجد لوحدات القمع بأعداد كثيفة على مداخل العديد من السجون، بالإضافة إلى تحركات مكثفة لإدارة السجون واستخباراتها بين الأقسام في السجون الإسرائيلية، واستعانة إدارة السجون بالكلاب البوليسية، ووضعتها بشكل دائم بالقرب من مداخل الأقسام المخصصة للأسرى الفلسطينيين، وامتنع الأسرى الفلسطينيين الأربعاء الماضي، عن الخروج ”للفحص الأمني، وأعادوا وجبات الطعام“.

 

نداء الوطن