النضال الشعبي تتلقى برقية تضامن من الحزب الشيوعي الألباني بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني 

 

رام الله / تلقت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني برقية تضامن من الحزب الشيوعي الألباني ، الخليفة المباشر للحزب الشيوعي (حزب العمل) في ألبانيا أكدت فيها   على  دعم نضال وحقوق الشعب الفلسطيني من أجل التحرر الوطني. 

 

وقال سكرتير العلاقات الدولية في الحزب الشيوعي الألباني، جيون بروشي ، ببرقية الحزب الموجهة للأمين العام للجبهة د. أحمد مجدلاني بأن الشعب الفلسطيني يقاتل ضد المحتلين الإسرائيليين منذ سنوات ، وهذه حرب تحرير عادلة تساندها كل القوى التقدمية أينما كانت ، حيث كان زعيم الشعب الألباني ، أنور خوجا ، قد قرر ، منذ سبعينيات القرن الماضي ، أن ” قضية الثورة والتحرير الوطني ليست فقط تطلعا لوجهة نظر ، بل هي أيضا مشكلة مطروحة للحل”. 

 

وأضاف بأن الحزب الشيوعي الألباني مقتنع بأن الشعب الفلسطيني سيحقق أهدافه التاريخية في تحرير البلاد وتقرير  مصيره وسيحصلعلى  دعم الحزب الشيوعي الألباني  وجميع القوى التقدمية والتقدمية في العالم. 

 

ووجه جيون بروشي التحية لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني على نضالها المتواصل وعلى تواصلها الدائم مع حزبه ، مؤكداً رغبة الحزب الشيوعي الألباني بتطوير العلاقات الثنائية بين الحزبين الصديقين ، مختتماً برقيته : ” إلى الأمام نحو انتصارات جديدة .. يعيش الشعب الفلسطيني .. مع التحيات الثورية “. 

 

نداء الوطن