بيان صادر عن الاونروا بخصوص العدوان المستمر على غزة

 

اعربت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) عن بالغ قلقها إزاء الأحداث التي وقعت في غزة خلال اليومين الماضيين واليوم مشيرة الى انه قد قتل خمسة من لاجئي فلسطين في مخيم جباليا ، من بينهم طفلان كانا في مدارس الأونروا.

واعربت الوكالة عن أعمق تعازيها لأسر المتضررين من التصعيد الأخير في الأعمال العدائية.

ويعمل موظفو الأونروا الأساسيون حسب بيان الاونروا على مدار الساعة لمراقبة الوضع وضمان تقديم الخدمات الحيوية موضحة ان "انخفاض الكهرباء ونقص الوقود يعد مصدر قلق بالغ ، لا سيما فيما يتعلق باستمرار تشغيل المستشفيات والمرافق الطبية وتحلية المياه حيث يتلقى سكان غزة ما معدله أربع ساعات من الكهرباء يوميًا خلال اليومين الماضيين".

واضاف البيان "إن الأثر النفسي الاجتماعي العميق للنزاعات المتكررة على سكان غزة ، وخاصة الأطفال ، واضح بشكل ملموس".

وادانت الأونروا بشكل قاطع قتل وجرح جميع المدنيين الذين يتمتعون بالحماية من الهجمات بموجب القانون الدولي ، وإجراء العمليات العسكرية في محيط المدنيين والمواقع المدنية داعية "جميع الأطراف إلى ضمان حماية المدنيين ، بمن فيهم لاجئي فلسطين".

نداء الوطن