فصائل المقاومة ترفع حالة التأهب في قطاع غزة رغم حالة الهدوء...تفاصيل

 

رفعت فصائل المقاومة حالة التأهب للحالة القصوى، استعداداً لأي مواجهة عسكرية مع الاحتلال الإسرائيلي.

ونقلت صحيفة "الأخبار" اليوم الأربعاء، إنعن مصادر في المقاومة، قولها: "الأجنحة العسكرية رفعت منذ أمس درجة استعداداتها لإمكانية اندلاع مواجهة عسكرية جديدة مع الاحتلال عنوانها الدفاع عن الأسرى، في حين تنتظر الموقف السياسي المتعلق بالأسرى وقضايا الإعمار أيضاً".

وتشهد مختلف السجون في دولة الاحتلال توتراً شديداً، بعد سلسلة من عمليات القمع التي نفذتها إدارة السجون انتقاماً من الأسرى بعد العملية التي نفذها الأسير يوسف المبحوح، انتقاماً لاعتداء الاحتلال على الأسيرات بشكل غير مسبوق، وخاصة ضربهن وخلع مناديل الرأس عنهن.

وفي قضية المباحثات التي يجريها الوفد المصري بين غزة ودولة الاحتلال، قالت مصادر عبرية إن هناك تفجراً جديداً في سير المفاوضات غير المباشرة مع حركة حماس، بعد فشل مسؤولين في المنظومة الأمنية الإسرائيلية في دفع مبادرة أمام حركة حماس للتسوية تشمل حل قضية الجنود الأسرى لدى المقاومة، بالإضافة إلى إرسال حركة حماس أنها لن تقف مكتوفة الأيدي ما لم تكن هناك خطوات جديدة بشأن قضية الأسرى والحصار على قطاع غزة وقضية الإعمار.

 

نداء الوطن