اتحاد المعلمين: مشكلة رواتب معلمي المعاهد الأزهرية في طريقها للحل

غزة – فلسطين

كشف عضو الأمانة العامة لاتحاد المعلمين الفلسطينيين الأستاذ عاهد الدلو، اليوم الإثنين، أن مشكلة رواتب المعلمين العاملين بالمعاهد الأزهرية في فلسطين، الذين جرى نقلهم مؤخرا من وزارة التربية والتعليم إلى المعاهد في طريقها إلى الحل.

وأوضح الدلو أن أمين عام الاتحاد الأستاذ سائد ارزيقات التقى أمس الأحد بالسيد أحمد الخطيب مدير عام الإدارة العامة للرواتب بوزارة المالية، حيث تم الاتفاق معه على إعادة الخصومات التي تم خصمها على المعلمين.


وأضاف أنه جرى الاتفاق معه أيضا على إعادة طبيعة العمل للمعلمين المنقولين من وزارة التعليم إلى المعاهد الأزهرية، لتصبح 50% كالسابق، وكذلك صرف علاوة الاتحاد المخصصة للمعلمين.

وأشار أن الاتحاد سيبقى الدرع الحامي للمعلم الفلسطيني، ورأس حربة في الدفاع عن حقوقه الوظيفية، وأنه سيكون دائما إلى جانب المعلمين في رفع أي ظلم قد يقع عليهم.

من جانبهم توجه المعلمون بالتحية والتقدير إلى الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين ممثلا بأمينه العام وأعضاء الأمانة العامة في المحافظات الجنوبية، الذين لبوا نداء المعلمين على الفور، وعملوا على رفع الظلم الذي وقع عليهم، وقاموا بالتواصل مع وزارة المالية لتصحيح الأخطاء المالية والخصومات التي طالت رواتبهم.

وأكد المعلمون أن هذا الملف لم يتحرك لولا النضال النقابي والمطلبي الذي قام به المعلمون، والذي تمثل بالإضراب عن العمل لمدة يومين كاملين، والتواصل مع كافة الجهات النقابية والتنظيمية التي انحازت على الفور لمظلمة المعلمين، فكان تدخلهم مثمرا وسريعا.

وخص المعلمون شكرهم لحركة فتح والمكتب الحركي المركزي للمعلمين بالأقاليم الجنوبية على دعمهم الكبير منذ اللحظة الأولى لكل الجهود التي بذلت لحل مشكلة المعلمين وإعادة الحقوق لأصحابها.

 

نداء الوطن