بينت يتوعد بالتصدي "لموجة العمليات الفلسطينية الأخيرة"

نفتالي بينيت

 

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، اليوم الجمعة، إن "إسرائيل ستتغلب على الموجة الأخيرة من الهجمات الفلسطينية" وكتب بينيت على تويتر إن السلطات "لا تقف مكتوفة الأيدي، وتتخذ مبادرات لإحباط هجمات مستقبلية محتملة".

وأشار بينيت "لقد اتخذنا بالفعل إجراءات مكثفة ضد أولئك الذين يدعمون أو ينشطون مع تنظيم داعش، وكذلك ضد نشطاء الجماعات الأخرى. لقد نشرنا الشرطة والجنود في جميع أنحاء البلاد".

وأكد نفتالي بينيت أن حكومته "ستكثف نشاطاتها لضبط الأسلحة غير القانونية في المجتمع العربي"، مشيرًا إلى ان "معظم المواطنين العرب يرغبون في ذلك ويؤيدون الشرطة في مكافحتها العنف والإجرام". وأضاف بينيت على صفحته في شبكة فيسبوك أن "عدد قطع السلاح هذه يقدَّر بمئات الآلاف."

وتصاعدت التوترات في الأيام الأخيرة بعد أن قتل فلسطينيون 11 إسرائيليا في هجمات منفصلة في بئر السبع وبني براك ومدينة الخضيرة حيث عززت القوات الاسرائيلية الاجراءات الامنية وشنت مداهمات اعتقال في الضفة الغربية وفي المثلث الشمالي، مما أسفر عن استشهاد فلسطينيين في تبادل لإطلاق النار الخميس وآخر في الخليل امس الجمعة.

 

نداء الوطن