"حماس" تبارك عملية "تل ابيب" وتؤكد استمرار المقاومة في مواجهة الاحتلال





غزة / أكد حركة "حماس"، اليوم الخميس، أن عملية "ديزنغوف"وسط "تل أبيب" المحتلة، جاءت ردًا طبيعيًا ودفاعاً عن الشعب الفلسطيني ومقدستاه وأقصاه ضد الاحتلال الإسرائيلي، موضحًا أن المقاومة ضد الاحتلال وجنوده مستمرّة ومتصاعدة.

 

وباركت حركة "حماس"، في بيان لها، العملية البطولية، وعدتها ردّاً طبيعياً ومشروعاً على تصعيد الاحتلال جرائمه ضد شعبنا، وأرضنا، والقدس والمسجد الأقصى.

 

وشدّدت على أن الشعب الفلسطيني ومقاومته ستقف بالمرصاد لجميع انتهاكات الاحتلال، وتابعت :"مقاومتنا ستقف بالمرصاد لكل من يُفكّر بالمساس بقدسنا وأقصانا والأيام شاهدة على ذلك".

 

وبيّنت أن الشعب الفلسطيني لن يسمح باستمرار إرهاب الاحتلال وجرائمه، ومحاولات تهويده للقدس، وتقديم القرابين في باحات المسجد الأقصى لبناء هيكلهم المزعوم، في ما يسمّى عيد الفصح تقف دونه الدماء والرصاص.

 

قتل "اسرائيليان" و أصيب 10 آخرين مساء اليوم الخميس في عملية إطلاق نار في شارع ديزنغوف وسط "تل أبيب" المحتلة، وفقاً للقناة العبرية الـ 12.

نداء الوطن