وفد من النضال الشعبي يلتقي سفير فنزويلا ويؤكدان عمق العلاقات الثنائية 

 

رام الله / التقى وفد من جبهة النضال الشعبي الفلسطيني مع سفير فنزويلا المعتمد لدى دولة فلسطين ماهر طه في مكتبه برام الله، اليوم الاربعاء، للتعبير عن تقدير الجبهة والشعب الفلسطيني للمواقف الفنزويلية الداعمة لقضية شعبنا، ووضعه في صورة اخر التطورات السياسية . 

وضم وفد الجبهة عضو المكتب السياسي مراد حرفوش ، وعضو اللجنة المركزية صهيب عطايا ، وعضوي قيادة فرع  رام الله خالد مصلح  وورود داغر، ونقل تحيات الامين العام للجبهة د. احمد مجدلاني. 

وأكد حرفوش ، على عمق العلاقات بين دولة فلسطين وفنزويلا ، ودعمها للقضية الفلسطينية في ظل التحديات التي تواجهها واستمرار انتهاكات الاحتلال وإجراءاته القمعية المدعومة من الإدارة الأميركية.  

قائلا  أن التوجه  الفلسطيني لطلب العضوية الكاملة بالأمم المتحدة الذي قد يواجع بالعقبات الامريكية يتطلب من كافة الدول الصديقة للشعب الفلسطيني أن تدعم دولة فلسطين ، داعيا فنزويلا للتحرك  مع الدول الصديقة من أجل دعم الطلب الفلسطيني، وخصوصا أننا أمام تطورات عديدة في المنطقة و انسداد افق العملية السياسية. 

مؤكدا على موقف جبهة النضال ووقوفها  إلى جانب فنزويلا في التصدي للهجمة الأمريكية التي تتعرض لها. كما ناقش اللقاء العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها . 

ومن جانبه أشار السفير طه أن المواقف الفنزويلية تنبع من الايمان بحق الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال، وأدان الصمت والنفاق الدولي تجاه المجازر التي يرتكبها جيش الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني وخاصة الأطفال والنساء 

مؤكدا على عمق العلاقات بين فنزويلا وفلسطين ودعم بلاده للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وتقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس. 

نداء الوطن