حماس : اصرار الرئيس على اعتراف الفصائل بالشرعية الدولية كشرط للمصالحة الوطنية يتعارض مع اعلان الجزائر ويؤخر تنفيذه !

 

قال، علي بركة، رئيس دائرة العلاقات الوطنية في الخارج بحركة حماس إن: "إصرار رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس على قبول الفصائل الفلسطينية بالاعتراف بما يسمى الشرعية الدولية كشرط للمصالحة الوطنية يتعارض مع اعلان الجزائر ويؤخر تنفيذه".

وتابع بركة خلال تصريح مقتضب بأن : "هذا لا يعزز الوحدة الوطنية في مواجهة حكومة نتنياهو المتطرفة".

وكان الرئيس عباس، أكد مساء اليوم، خلال كلمة له في افتتاح المجلس الثوري لحركة (فتح) أعمال دورته العاشرة، بأن المضي في إجراء المصالحة الفلسطينية سيكون على أساس اعتراف كافة الفصائل بمنظمة التحرير كممثل شرعي ووحيد للشعب الفلسطيني والقبول بالشرعية الدولية، لأننا نريد حماية مصالح شعبنا.

نداء الوطن