دعت لبرنامج فعاليات ميدانية مع المؤسسات النضال الشعبي الاحتلال هو الارهاب الذي يجب محاكمته

 
رام الله/ اعتبرت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني اعطاء  الضوء الأخضر لقوات الاحتلال، للتحرك الفوري صد المؤسسات الفلسطينية ال ٦  واعتقال موظفيها للاشتباه في انتمائهم إلى "منظمة إرهابية"، بحسب المزاعم، بما في ذلك مداهمة مكاتبهم ومصادرة محتوياتها، بالتصعيد الخطير.
وقال نائب الأمين العام للجبهة عوني ابو غوش ان من يمارس الارهاب والذي يجب اعتقاله ومحاكمته على جرائمه هو الاحتلال وقواته التي ترتكب جرائم حرب وارهاب دولة منظم.
وتابع أبو غوش عدم تحرك المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية الدولية بالضغط على الاحتلال بتصنيفه المؤسسات الفلسطينية على أنها إرهابية أعطى الاحتلال المزيد من الوقاحة السياسية للمزيد من الإجراءات ضدها.
ووجه أبو غوش دعوة لكافة القوى والاتحادات النقابية لاطلاق  برنامج فعاليات ميدانية تضامنية مع المؤسسات المستهدفة، وتكثيف الجهود الدبلوماسية منظمة التحرير الفلسطينية ووزارة الخارجية لفضح هذا الاجراء والدفاع عن المؤسسات.