القسام : دماء المجاهدين ستكون لعنة على الاحتلال

نداء الوطن - كتائب القسام

 

أكدت كتائب الشهيد عز الدين القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"- أن دماء أبناء شعبنا ومجاهدينا لن تذهب هدراً، وستكون لعنة على الاحتلال بإذن الله.

ونعت الكتائب، في بيان عسكري مساء الجمعة، الشهداء الأبرار الذين ارتقوا جراء العدوان الصهيوني على مناطق متفرقة من قطاع غزة، وعلى رأسهم القائد في سرايا القدس الشهيد المجاهد تيسير الجعبري "أبو محمود" وإخوانه.

ونفذت قوات الاحتلال، مساء الجمعة، عدوانًا واسعًا على مواقع متفرقة في قطاع غزة، بعد أيام من التأهب والتلويح بالعدوان، في المقابل حمّلت حركتا حماس والجهاد الاحتلال المسؤولية، وأكدتا أنه سيدفع الثمن.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة، استشهاد 8 مواطنين، منهم طفلة (5 أعوام)، وإصابة 44 آخرين في غارات شنتها طائرات الاحتلال في قطاع غزة.

كما أعلنت الوزارة رفع حالة الجهوزية والاستعداد في جميع المستشفيات ومحطات الإسعاف في قطاع غزة.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال أن الجيش الصهيوني بدأ شن غارات في قطاع غزة، معلنا عن "حالة خاصة في الجبهة الداخلية"، حسب زعمه.

كما أعلن المتحدث الإسرائيلي إطلاق ما وصفها بعملية "الفجر الصادق" "ضد أهداف الجهاد الإسلامي في قطاع غزة".

 

نداء الوطن