أيقونةُ فلسطين

زياد شليوط

 

زياد شليوط

وما خبا وَهجُها
لكن شُبّهَ لهم
ما انطفأ قنديلُها
لكن شُبّهَ لهم
شيرين..
نجمة على جنين
اشتعلَت حريّة
وأضاءت سماها
أيقونةُ فلسطين
***
جاءَ الخبرُ
تحملُهُ شيرينُ عندَ الصباح
أيا فلسطينُ
زفّيني عروساً في مواكبِ الكفاح
على أرض مخيّم البطولة
جنين.. جنين
***
منذُ أعوامٍ عشرين *
وأنا أرى فستان العروس
كلّما اقتربتُ من حاجز
أو واجهتُ بندقيّة قنّاص
في أيدي الجنود المحتلين
***
في الأقصى والقيامة
نادى المنادي للشّهامة
فانتفضت في القدسِ أسوار
وعلى أبوابها ارتسمت علامة
في أزقة القدس
في شوارعها
وعلى جدرانها
تعانق صليبُها وهلالُها
الّلهُ أكبر .. يا فصحَ القيامة
***
كنتُ مشروعَ شهادة
فأصبحتُ مشروعَ حياة
أنا اليومَ حبيبةٌ
وكلّ شباب الوطن عاشقين
زفّيني.. ضُميني
لأنامَ بسلام في حضنك
أماه.. فلسطين
***
(شفاعمرو – الجليل في 11/5/2022)
إشارة إلى إطلاق جنود الاحتلال الرصاص على الصحفية شيرين أبو عاقلة عام 2002 في مخيم جنين، حسب ما قالته في تصريح صحفي.